منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“صناعة الشيوخ” تناقش مع الحكومة مقترحًا لإنشاء مركز لوجيستى لصيانة الحاويات


حلاوة: المشروع يخدم الخطوط الملاحية العالمية نظراً لموجة التضخم المتزايد

ناقشت لجنة الصناعة والمشروعات الصغيرة بمجلس الشيوخ الاقتراح المقدم من النائب محمد السباعى وكيل لجنة الزراعة والري والموارد المائية بالمجلس عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين لإنشاء مركز لوجيستي لصناعة وإصلاح الحاويات بالموانئ المصرية كأحد المشروعات التكميلية لأنشطة الشركات التابعة للقابضة للنقل والعاملة فى هذا المجال بالتعاون مع الجهات المعنية للدولة.

وقال النائب محمد حلاوة رئيس لجنة الصناعة بمجلس الشيوخ ، إنه من المقرر استدعاء ممثلى الحكومة “الدكتورة نيفين جامع وزيرة الصناعة والتجارة والدكتور محمد أحمد مرسي وزير الإنتاج الحربي والفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل” لمناقشة الطلب المقدم خلال الشهر المقبل.

وأضاف لـ “البورصة” أن هذا المقترح يجب أن يكون قيد التنفيذ خلال العام الجاري بسبب أزمة سلاسل التوريد العالمية ونقص الحاويات التي ظهرت خلال الآونة الاخيرة الأمر الذى كشف أهمية هذه الصناعة ومدى تأثيرها على الاقتصاد العالمي.

وأوضح أن الموانئ المصرية لها أهمية كبيرة على مستوي العالم كما ترجع أهمية المكان إلى موقع مصر وقناة السويس وهو العامل الأساسي لإقامة هذه الصناعة الهامة التي تخدم جميع خطوط الملاحة العالمية وتساهم فى تسهيل عملها فى نقل البضائع بتكلفة أقل ، كما تساهم فى مواجهة التضخم المتزايد عالميا المتوقع استمرار تصاعده الفترة المقبلة.

السباعي: استهداف الحفاظ على المكانة الاقتصادية للموانئ البحرية

قال النائب محمد السباعي وكيل لجنة الزراعة والري بمجلس الشيوخ ، إن الدولة المصرية تسير نحو الجمهورية الجديدة وتطلعاتها الحديثة التكنولوجية كما أن مشروع إنشاء مركز لوجستي لصناعة وإصلاح الحاويات بالموانئ المصرية الهدف منه التطبيق كمشروع قومى يحافظ على المكانة الاقتصادية للموانئ البحرية .

وأوضح أن ما يرفع أهمية صناعة وإصلاح حاويات الشحن لتأثيرها على الاقتصاد العالمى أنه في حال حدوث خلل وظهور أزمة سلاسل التوريد الناتجة عن الأحداث العالمية و جائحة كورونا الأمر الذي يؤدي إلى شلل في حركة التجارة بين الدول وزيادة أسعار النقل البحري وبالتالي زيادة فى الأسعار والتضخم .

السايح: المساهمة في خفض تكلفة السلع على المستهلكين

وقال النائب سامح السايح عضو لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب ، إن هذا المشروع سيدعم الخطوط الملاحية والشركات اللوجيتسية بما يعود عليها من انخفاض بأسعار الشحن والنقل والتفريغ بسبب الوفرة الكبيرة للحاويات التي سيقدمها هذا المشروع .

أضاف أن كل الخطوات تسيير بالتبعية فى المجال الملاحي والموانئ البحرية بداية من تكلفة شحن الحاوية وأسعار الإفراج الجمركي والغرامات والأرضيات ، وسيلغى سلبيات هذه المراحل وأهمها زيادة سعر تكلفة السلعة على المستهلك نتيجة زيادة سعر شحن الحاوية لقلة المعروض من جانب الخطوط الملاحية كما حدث العام الماضي.

طلحة: عقد شراكة اقتصادية بين مصر والصين لنقل تكنولوجيا صناعة الحاويات

قال هيثم طلحة عضو الغرفة التجارية بالقاهرة والاسكندرية والهيئة الإدارية بمنتدي رجال الأعمال بالصين إن مشروع صناعة الحاويات هو مشروع قومي بالفعل بينما صيانة الحاويات هى نشاط موجود بالفعل لدى بعض الشركات بالاسكندرية.

وأضاف أن صناعة الحاويات لما تمثله من أهمية كبرى خاصة فى هذه الفترة وهذه السنوات التي تمر على العالم لتوابع جائحة كورونا الذي نشأ عنه إطالة معدل تداول الحاويات بجميع الموانئ على مستوي العالم وقلة الحاويات الفارغة المتاحة، وترتب على ذلك ارتفاع أسعار الشحن 5 أمثال ماقبل كورونا .

وأوضح أن هذا المشروع واعد نظرا لما تتمتع به مصر من مركز استراتيجي كبير وهو قناة السويس موضحا أن هناك ترسانة كبيرة لصيانة السفن بقناة السويس بمدينة بورفؤاد وأرشح هذه الترسانة لتحل كمركز لصيانة وصناعة الحاويات خاصة أن صناعة الحاويات تعتمد على المواد الخام للحديد والصلب.

ولفت إلى أن الصين من أكبر دول العالم في صناعة الحاويات هي الصين وتستحوذ على نسبة كبيرة في مجال صناعة الحاويات ونظرا لقوة العلاقات التجارية والصناعية والسياسية والصناعية بين مصر والصين علي المستوي الحكومي والرئاسي فمن الممكن ربط شراكة اقتصادية بين الدولتين عن طريق شركات صينية ومصرية في مجال نقل تكنولوجيا صناعة الحاويات في مصر .

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://www.alborsanews.com/2022/01/23/1501801