منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




%46 زيادة فى حجم التبادل التجارى بين مصر وبريطانيا


صرح الوزير المفوض تامر مصطفى، رئيس المكتب التجاري بلندن، بأن حجم التبادل التجاري بين مصر والمملكة المتحدة ارتفع خلال الربع الأول من العام الحالي بنحو 46% ليبلغ 756 مليون جنيه استرليني مقابل 518 مليون جنيه استرليني خلال نفس الربع من العام الماضي.

جاء ذلك خلال الندوة التى نظمها اليوم المجلس التصديري للصناعات الغذائية بالتعاون مع جهاز التمثيل التجاري تحت عنوان “آليات تصدير المنتجات الغذائية إلى المملكة المتحدة خاصة بعد خروجها من اتفاقية بريكست.

وأوضح أن صادرات مصر للمملكة المتحدة نمت بنسبة 67.5% خلال أول 3 أشهر من 2022 لتبلغ 367 مليون جنيه استرليني في مقابل 219 مليون جنيه استرليني، حيث ارتفعت صادرات مصر غير البترولية للمملكة بنسبة 22% لتسجل 267 مليون جنيه استرليني مقابل 219 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وأشار مصطفى إلى ارتفاع الواردات المصرية من المملكة المتحدة خلال الفترة من “يناير – مارس 2022” بنسبة 30% لتسجل ما قيمته 389 مليون جنيه استرليني مقابل 299 مليون استرليني.

ولفت إلى انخفاض عجز الميزان التجاري بين البلدين ليصبح 22% خلال الـ 3 أشهر الأولى من العام الجاري، في مقابل عجز 80% خلال نفس الفترة من 2021.
وذكر مصطفى أن أهم بنود الواردات المصرية من المملكة المتحدة خلال الـ 3 سنوات الماضية تمثلت في منتجات حديد وصلب ومنتجات صيدلة و معدات وآلات وبذور بطاطس وآلات وأجهزة ومعدات كهربائية ووقود معدني وبترول، وخضروات قابلة للأكل وآلات ضوئية وآلات تصوير وبلاستيك ومنتجاته وزيوت ونباتات عطرية ومنتجات بلاستيكية.

وفيما يتعلق بتأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، قال إن الوقت ما زال مبكرا للحكم على هذا الأمر، ولكن الاحصائيات المباشرة للصادرات المصرية غير البترولية للمملكة المتحدة شهدت ارتفاعا خلال العام الماضي بنسبة 41.3% لتبلغ 906.8 مليون جنيه استرليني في مقابل 641.6 مليون جنيه استرليني، كما ارتفعت الواردات بنسبة 34.6% خلال العام الماضي.

وأكد مصطفى أنه نتيجة ارتفاع تكلفة المعيشة وفقا لأحدث الدراسات الصادرة ببريطانيا يتجه المستهلكون إلى شراء المنتجات التي بها تخفيضات ، موضحا أن توفير منتجات ذات جودة وتعبئة وتغليف جيدة وذات أسعار مخفضة سواء للجاليات المسلمة أو للمستهلكين البريطانيين بصفة خاصة سوف يزيد من الطلب عليها.

ونوه بوجود فرص للمنتجات الزراعية المصنعة بالسوق البريطانية وكذلك للزيتون ، فضلا عن التمور الذي تستهلكه الجاليات المسلمة طوال العام وخاصة في فترة رمضان.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: بريطانيا مصر

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2022/07/06/1556721