“تنمية التجارة” يوقع عقود 3 مناطق لوجستية باستثمارات 4.5 مليار جنيه


“فيرن برو جلوبال” تنفذ منطقة لوجيستية باستثمارات 2 مليار جنيه

“مراكز” تطور مشروعا على مساحة 46 فدانا بـ3 مليارات جنيه فى “الدقهلية”

وقع جهاز تنمية التجارة الداخلية التابع لوزارة التموين عقود ترسية 3 فرص استثمارية جديدة بمحافظات كفر الشيخ والسويس والدقهلية باستثمارات تقدر بنحو 4.5 مليار جنيه.

وأوضح الدكتور إبراهيم عشماوي رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، أن هذه الفرص ستكون بمحافظة السويس وهي عبارة عن مشروع تخزيني لشركة المتحدة للصيادلة، لتوزيع الدواء بتكلفة 500 مليون جنيه ويوفر نحو 2000 فرصة عمل.

أوضح أن المشروع الثانى بمحافظة كفر الشيخ وتم إسناده لشركة “فيرن برو جلوبال” وهو عبارة عن منطقة لوجستية تخزينية باستثمارات تبلغ قرابة 2 مليار جنيه ، وتوفر بين 8 و9 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

وأضاف أن المشروع الثالث تم توقيعه مع شركة “مراكز” لتطوير مساحة 46 فدانا باستثمارات 3 مليارات جنيه بمحافظة الدقهلية.

ووقع إبراهيم عشماوي مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية وشريف سامي رئيس مجلس إدارة البنك التجاري الدولى بروتوكول تعاون بين البنك والجهاز لتفعيل خدمات السجل التجارى لعملاء البنك.

وقال اللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ إن المحافظة قامت بإنشاء عدة طرق محيطة بالمنطقة منها الطريق الدولي وكوبرى علوى لربط عاصمة المحافظة ببعضها بجانب إنشاء 109 أبراج سكنية بها 16 ألف وحدة فضلا عن مركز شباب مما يرشحها أن تكون منطقة واعدة للاستثمار.

وقال أيمن مختار محافظ الدقهلية إن المنطقة اللوجستية التى سيتم إقامتها تعد من أكبر المراكز اللوجستية في منطقة الدلتا، مشيرا إلى أن المحافظة قامت بتقديم كافة التسهيلات لإقامة المنطقة اللوجيستية.

وأضاف أن محافظة الدقهلية تعد من المحافظات الواعدة وعدد سكانها كبير ولديها قوى شرائية كبيرة مما يؤكد نجاح الفكرة، لافتا إلى أن المركز اللوجستى سيقام فى نفس منطقة بها 20 ألف وحدة سكنية بالإضافة إلى وجود نحو من 4 الى 5 جامعات.

وقال عبد المجيد صقر محافظ السويس إن محافظة السويس محافظة محورية تتوسط 11 محافظة بها 5 مؤانئ (السخنة-الأديبية- بورتوفيق -الزيتية- ميناء الصيد) ويعد الاستثمار بها فرصة واعدة ويتجاوز عدد سكانها 800 ألف نسمة ما يؤكد أنها محافظة جاذبة لفرص العمل.

وأشار الدكتور على المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، إلى التعاون بين المحافظين والقطاع الخاص ويجرى إنشاء مناطق تجارية فى العديد من المحافظات المختلفة، بهدف توفير السلع الغذائية وغيرها من السلع الأساسية، وتتضمن مناطق لوجستية ومراكز تجارية متعددة الأنشطة، مما يساهم فى تقليل حلقات تداول السلع والحد من الهدر في المنتجات، خاصة وأن تكاليف النقل تتراوح بين 10 و15% من السلع النهائية للمنتج وإنشاء مثل هذه المناطق التجارية ومنافذ التوزيع سيقلل من تكاليف النقل الأمر الذى ينعكس على السعر النهائي لصالح المستهلك.

وجه الوزير بأن تكون الأولوية في إتاحة فرص العمل بهذه المشروعات لأبناء المحافظات، مؤكدا أن التعاون بين وزارة التموين والمحافظين له قيمة مضافة حقيقية في التوسع في إنشاء المناطق اللوجستية والتجارية على أرض المحافظات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://www.alborsanews.com/2022/08/22/1569696