منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«التموين» تعتزم استيراد 1.2 مليون طن سكرخام.. و125 جنيهاً تراجعاً فى سعر «الحر»


كامل: توزيع 90 ألف طن للقطاع التجارى و30 ألف طن لـ«الصناعى» شهرياً 

كمال: شركات بنجر السكر تتعاقد مع 15 شركة تعبئة 

رزيقة: خفض سعر السكر للقطاعى الصناعى لن ينعكس على المنتجات الغذائية

تعتزم وزارة التموين والتجارة الداخلية استيراد 1.2 مليون طن سكر خام لسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك ليتم تكريره محلياً بينما تراجعت أسعار السكر الحر أمس الأول بقيمة 125 ليسجل سعر الطن 10.550 ألف جنيه للطن مقارنة بـ10.675 ألف جنيه للطن

قال حسن كامل العضو المنتدب لشركة النوبارية للسكر، عضو اللجنة العليا لتداول السكر لـ«البورصة»، إن الهدف من الاستيراد ضبط السوق وضمان استقرار الأسعار.

وتستهدف وزارة التموين إنتاج 1.1 مليون طن من قصب السكر، و1.33 مليون طن سكر من البنجر، بينما يبلغ استهلاك السوق 3.1 مليون طن سكر سنوياً.

أضاف كامل، أن شركات البنجر «الدلتا والنوبارية والدقهلية والفيوم» اتفقت مع الوزارة على توريد 90 ألف طن شهرياً للقطاع التجارى و30 ألف طن للأنشطة الصناعية على أن يكون التوريد فى شكائر 50 كيلو جرام مدون عليها الأسعار.

وأعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية خلال اجتماع لجنة تداول السكر أمس عن تخفيض سعر السكر للنشاطين التجارى والصناعى بقيم 1250 جنيهًا و500 جنيه فى الطن، ليتراجع التجارى من مستوى 10.5 ألف جنيه إلى 9250 جنيهًا فى الطن، والصناعى من مستوى 11 ألف جنيه إلى 10.5 ألف جنيه.

وأوضح كامل، أن الشركات ستورد للوزارة 1250 جنيهًا عن كل طن يتم بيعه للقطاعين التجارى والصناعى.

ورفعت التموين سعر السكر على البطاقات التموينية بداية شهر فبراير الماضى من 7 جنيهات إلى 8 جنيهات للكيلو.

لفت إلى أن انخفاض الأسعار جاء مدفوعًا بطرح الوزارة السكر فى السوق عبر الإنتاج المحلى من محصولى القصب والبنجر، وكانت الأسعار مرتفعة قبل ذلك لارتفاع السكر المستورد الفترة الماضية متأثراً بسعر الدولار.

وبلغت الكميات الإجمالية من السكر التى تم إنتاجها منذ بداية موسم البنجر فى العاشر من فبراير الماضى 140 ألف طن لشركات البنجر «الدقهلية والنوبارية والدلتا والفيوم» الحكومية وشركتى النيل والإسكندرية التابعتين للقطاع الخاص.

قال عصام الخولى، صاحب شركة تعبئة، إن أسعار السكر بدأت تنخفض وتراجع الطن نحو 125 جنيهًا جديدة أمس ليسجل 10.55 ألف جنيه شاملة مصاريف التوصيل مقابل 10.675 ألف جنيه بداية الأسبوع.

قال كريم العتباشى مستورد سكر، إن أسعار السكر المستورد انخفضت ليسجل سعر الطن 10 آلاف جنيه للطن مقابل 11 ألف جنيه خلال الشهر الماضى ورهن استمرار أسعار السكر عند تلك المعدلات باستقرار سعر صرف الدولار خلال الفترة المقبلة.

أضاف العتباشى، أن شركات البنجر ستعقد اجتماعاً الأسبوع المقبل لتحديد الكميات التى سيتم صرفها لشركات التعبئة لبدء تعبئة وتوزيع الموسم الجديد.

أوضح أشرف كمال، صاحب شركة الخيرات للتعبئة، أن 15 شركة كبرى ستلعب دور الوسيط بين مصانع السكر والتجار على أن يورد بسعر 9500 جنيه لمصانع التعبئة، و10 آلاف لتجار الجملة ليصل للمستهلك بسعر 10.5 جنيه.

أضاف كمال، أن شركات التعبئة أو الوسطاء هى الشركات المستوردة أيضا للسكر كشركتى وكاليكس والبيان وأن شركات التعبئة الأخرى ترتب لاجتماع بينها لتحديد موقفها من هذه القرارات.

قال رأفت رزيقة، رئيس شركة جولدن فودز للصناعات الغذائية، إن تراجع أسعار السكر لا يعنى انخفاض أسعار المواد الغذائية، خاصة أن أسعار أغلب مواد الخام مستوردة.

أوضح أن إمكانية خفض الأسعار تعتمد على انخفاض أسعار المواد الأخرى المصاحبة له فى الإنتاج، وعززها تراجع أسعار الدولار فى البنوك والدولار الجمركى عند 15.75 جنيه مع بداية الشهر الحالى.

وسجل سعر طن السكر عالمياً نحو 446 دولاراً شاملة لمصاريف الشحن، أى أن تكلفة استيراده وفق سعر الصرف الحالى حوالى 7 آلاف جنيه، وبعد احتساب 700 جنيه تكلفة التكرير و500 جنيه مصاريف الشحن بجميع مراحله وألف جنيه هامش ربح المصنع يصل سعره لمعدلات 9150 جنيهاً.

وقال مصدر فى شركة النيل للسكر، إن الشركة لا تستورد أى كميات خام حاليًا نظرًا لبدء الإنتاج المحلى، والذى من المفترض أن ينتهى على أقصى تقدير فى منتصف شهر يونيو المقبل.

أوضح أن الأسعار وقتها ستعتمد على سعر صرف الدولار فى البنوك وأسعار البورصة العالمية للسكر، والتى لا يستطيع أحد الحكم عليها بشكل نهائى.

لفت المصدر إلى أن إنتاج شركة النيل يوجه بالكامل للقطاع الصناعى فى مقدمته شركات بيبسى، وكولا مصر، وإيديتا بأسعار 10.5 ألف جنيه للطن.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: التموين السكر

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/03/01/986036