منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




16 مليار جنيه حجم التحصيلات عبر منافذ “فورى” خلال العام الماضى


العضو المنتدب للشركة لـ«بنوك وتمويل»:
نعتزم تقديم مجموعة مقترحات وأفكار للمجلس القومى للمدفوعات
نسعى للوصول إلى 75 ألف نقطة بيعية قبل نهاية العام ونتواجد فى 300 مدينة
تعاقدنا مع شركتى «طاقة مصر» و«ناتجاس» لإتاحة سداد الفواتير عبر منافذنا
دعم الحكومة للشركات فى إتاحة الخدمات يحقق استراتيجية التحول من الدفع الكاش إلى الإلكترونى
قال محمد عكاشة العضو المنتدب بشركة فورى للمدفوعات الإلكترونية، إن إجمالى تحصيلات الشركة بلغ 16 مليار جنيه خلال العام الماضى.
وأضاف عكاشة، أن الشركة تستهدف الوصول بعدد منافذ البيع التابعة إلى 75 ألف منفذ ومحال تجارية قبل نهاية العام الحالى مقابل 65 ألف منفذ منتشرة فى جميع المحافظات حالياً.
وأشار عكاشة إلى أن الشركة تعتزم جذب 10 ملايين مشترك بخدمة “Mobile Wallet”.
وتستهدف فورى فتح نحو 10 آلاف نقطة بيعية جديدة فى جميع المحافظات، خاصة فى المناطق النائية والمحرومة من خدمات الدفع الإلكترونى وفقاً لـ”عكاشة”.
وقال العضو المنتدب للشركة، إن فورى تعيد إحلال وتركيب ما يتراوح بين 20 و25 ألف نقطة بيعية من إجمالى النقاط الموجودة حالياً، وذلك بعد إعادة تقييمها لضمان مستوى جودة الخدمة المقدمة للعميل، مؤكداً على أن التوزيع الجغرافى لنقاط الدفع والتحصيل التابعة للشركة يغطى المحافظات.
أشارالى أن «فورى» لديها أكثر من 400 مندوب بيع مسئول عن خطة الانتشار والتوسع فى الجمهورية، وستركز على تغطية مناطق جديدة ومنها شمال سيناء وتحديداً الشيخ زويد.
وقال إن الشركة تنفذ حالياً من 1.6 إلى 1.7 مليون عملية يومياً من خلال المنافذ، ويتم تحصيل 70 مليون جنيه يومياً.
كشف عكاشة عن انتهاء فورى من التعاقد مع شركتى طاقة وناتجاس لإتاحة خدمة سداد الفواتير بالمحافظات التى تغطى هذه الشركات وتسعى لتوقيع تعاقدات مع باقى الشركات المتواجدة محلياً.
وقال عكاشة، إن الشركة تركز على تسويق الخدمات «أون لاين» عبر مواقع التواصل الاجتماعى، من خلال صفحة «فورى» على فيسبوك، والتى وصل عدد مستخدميها إلى 2.6 مليون متابع حتى الآن.
أكد أن الخطة الاستراتيجية للشركة خلال عام 2017 هى زيادة عدد عملائها من خلال الدفع عبر الموبايل وتنقسم إلى شقين وهى MOBIL BANKING والخاصة بعملاء البنوك الذين يستخدمون تطبيق البنك لإجراء جميع الخدمات البنكية، والشق الثانى المحفظة الإلكترونى Mobile Wallet.
أضاف أن الشركة لديها حالياً 6.5 مليون عميل يستخدمون خدمات فورى عبر «Mobile Wallet»، متوقعاً الوصول إلى 10 ملايين عميل قبل نهاية العام الحالى.
أكد عكاشة أن اتجاه الحكومة لصرف رواتب الموظفين للقطاع الحكومى عبر ماكينات ATM أو المحفظة الإلكترونية سيساهم فى دعم قطاع المدفوعات الإلكترونى، الأمر الذى يتيح سداد خدمات المياه والكهرباء والغاز والمرور والتسوق عبر المحلات التجارية يتم بشكل إلكترونى.
أشار إلى أن إنشاء المجلس الأعلى للمدفوعات سيعطى دفعة قوية لنمو صناعة المدفوعات الإلكترونية خلال الفترة المقبلة، منوهاً عن نية «فورى» عرض أفكار ومقترحات على المجلس الجديد حال فتح باب المشاركة للقطاع الخاص، وأغلبيتها ستدور حول الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين.
أكد أن التنسيق بين الجهات الحكومية سيتيح فرص الحصول على الموافقات فى تقديم الخدمات الحكومية إلكترونية بشكل أسرع وهذا من خلال المجلس القومى، وتنظيم القواعد للعمل فى سوق المدفوعات الإلكترونية.
وأصدر رئيس الجمهورية قرارًا فبراير الماضى، يحمل رقم 89 لعام 2017، بإنشاء مجلس قومى للمدفوعات، برئاسته، وعضوية رئيس مجلس الوزراء، ومحافظ البنك المركزى المصرى، ووزراء الدفاع، والإنتاج الحربى، والتخطيط، والإصلاح الإدارى، والداخلية، والاتصالات، والعدل، والمالية.
لفت إلى أن أبرز تحديات الدفع الإلكترونى هى ارتفاع تكاليف التشغيل لشركات الدفع الإلكترونى خلال العامين الماضيين والحالى بسبب زيادة أسعار أجهزة التشغيل، والتى تضغط بشكل مباشر على ربحية الشركات وتقليل حجم الاستثمارات.
وأوضح عكاشة، أن سوق المدفوعات الإلكترونية تنمو بنسبة 10% شهرياً من حيث عدد العملاء، حيث لا توجد نسب محددة بين كل شركة على حدة.
أكد أن الشركة تعتزم التوسع فى الخدمات الحكومية خلال الفترة الراهنة، حيث تم الاتفاق مع الإدارات المرورية لمحافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية والقناة لسداد رسوم تراخيص السيارات والمخالفات المرورية إلكترونياً عبر منافذها.
وتعاقدت الشركة مؤخراً مع شركات كهرباء (شمال الدلتا، وكهرباء شمال القناة، جنوب القاهرة، شمال القاهرة) لإتاحة سداد قيمة شحن كروت العدادات مسبقة الدفع بالمناطق التى تغطيها هذه الشركات.
وكشف عكاشة، أن الشركة تخطط للتوسع فى محافظات الدلتا والصعيد العام الحالى من حيث زيادة عدد الخدمات التى تحتاجها هذه المحافظات والانتشار فى النقاط البيعية.
فى سياق متصل، قال العضو المنتدب بالشركة إنه تم التعاقد مع شركتى «أوبر» و«كريم» المتخصصتين فى النقل عبر الهواتف الذكية لإتاحة خدمة الدفع الكاش لعملاء هذه الشركتين.
أضاف أنه يتم التفاوض حالياً مع عدد من شركات النقل السياحية، منها شركتى غرب وشرق الدلتا لإتاحة الدفع الإلكترونى لعملاء.
وتتيح الشركة حالياً إمكانية دفع اشتراك نقابة الأطباء من خلال منافذ «فورى»، كما تسعى لزيادة التعاقدات مع النقابات المهنية والنوادى الرياضية، إذ تتيح حالياً إمكانية سداد الاشتراكات لنقابتى المهندسين والصيادلة ونادى الصيد، وإمكانية تسليم الكارنيه فى المنزل أو مكان العمل.
قال عكاشة، إن الشركة قامت بتقسيم شرائح المستهلك المختصة بدفع فاتورة الكهرباء، بحيث تختلف العمولة من مستهلك لآخر حسب ثمن الفاتورة.
بين أن الشركة قامت بإبرام عدة تعاقدات مع القطاع الحكومى خلال عامى 2015 و2016 ومنها التعاقد مع بنكى التعمير والإسكان والتنمية والائتمان الزراعى لإتاحة خدمة حجز وحدات الإسكان الاجتماعى، وخدمة الحجز لقرعة الحج.
وعن عامل المنافسة قال عكاشة، إن سوق المدفوعات الإلكترونية يحتاج إلى شركات عديدة وخدمات مختلفة، وهذا المؤشر يعطى الفرص لدخول منافسين جدد، ولكن بشرط جودة الخدمة المقدمة للعميل.
أضاف أن «فورى» من أولى الشركات التى تعاملت مع القطاع الحكومى لتقديم بعض الخدمات ثم قامت شركات أخرى بتقديم نفس الخدمات، الأمر الذى يسمح بالمنافسة العادلة بين الشركات فى السوق.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/03/26/1000047