منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“جلوبال” الصينية تستهدف الاستثمار بقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة


تستهدف منظمة جلوبال الصينية الاستثمار فى مشروعات الكهرباء والطاقة المتجددة بمصر،خلال الفترة المقبلة.
جاء ذلك خلال استقبال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة،ليو زهينيا رئيس منظمة جلوبال الصينية Global Energy Interconnection Development corporation والوفد المرافق لها.
أشاد شاكر فى بداية اللقاء بالعلاقات المصرية الصينية، حيث ترتبط مصر مع الصين بعلاقات تعاون تاريخية واقتصادية وتجارية، قد تعززت خلال الفترة الأخيرة فى كافة المجالات ولعل أبرزها هو مجال الكهرباء والطاقة، حيث هناك العديد من المشروعات المشتركة فى مجال الكهرباء.
أوضح أن القطاع يعمل على تحسين وتطوير كل الخدمات من إنتاج ونقل وتوزيع وذلك من خلال التعاون القائم مع شركة State Grid الصينية الذى يعد من أنجح المشروعات الجارى تنفيذها فى الوقت الحالى.
وأشار شاكر إلى التعاون المستقبلى مع الشركات الصينية وذلك من خلال مشروع لإنشاء محطة توليد الكهرباء بنظام الضخ والتخزين قدرة 2400 ميجاوات بمنطقة جبل عتاقة، فضلاً عن محطات تعمل بالفحم النظيف، مشيراً إلى أننا نعمل على زيادة حجم التعاون بين البلدين.
وقدم ممثلو الشركة الصينية عرضا تقديميا يوضح الأنشطة التى تقوم بها الشركة بإستخدام أحدث التكنولوجيات فى العديد من المجالات، ومن بينها الربط من خلال كابلات بحرية، إحلال الشبكات التقليدية بشبكات أخرى ذكية، زيادة الاعتماد على الطاقات المتجددة فى التوليد، وذلك للوفاء باحتياجات السوق بإفريقيا، وآسيا وأوروبا.
وأشار شاكر إلى ما تمتلكه مصر من قدرات فى الطاقات المتجددة موضحاً أن الحكومة قد أعلنت عن تعريفة التغذية FIT لتوليد 4300 ميجاوات من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح بأسعار جاذبة، وفى المرحلة الأولى نجح عدد محدود من الشركات فى إستيفاء الضمانة المالية فى الوقت المحدد، وفى أكتوبر 2016 تم البدء فى المرحلة الثانية من برنامج تعريفة التغذية.
ولفت إلى مذكرة التفاهم التى تم توقيعها بين الشركة القابضة لكهرباء مصر وشركةAfrica International Euro القبرصية لإجراء دراسة تتضمن جدوى تنفيذ مشروع الربط الكهربائى بين مصر وقبرص واليونان، حيث يهدف المشروع إلى الربط الكهربائى الأوروبى الأفريقى بين مصر وقبرص واليونان لتكون بذلك مصر ناقل هام للطاقة بالنسبة للقارة الأوروبية.
وأضاف الوزير أن مصر تتطلع لانجاز مشروع ممر الطاقة الخضراء green corridor بما فيه صالح جميع الدول الأفريقية وبعد الانتهاء من هذه المشاريع ستكون مصر مركزا محوريا للربط الكهربائى بين أوروبا والدول العربية والأفريقية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/04/09/1008324