منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




%60 نمواً متوقعاً فى حجم أعمال “سيجما تكنولوجيز” بالسوق المحلى خلال 2017


المدير العام للشركة فى حوار لـ«البورصة»:
«سمير»: 200 مليون جنيه حجم أعمال الشركة خلال العام الماضى
50 مليون دولار حجم استثمارات الشركة الأم.. ونتواجد فى 14 دولة على مستوى العالم
لدينا 40 عميلاً بقطاعات البنوك والاتصالات والبترول والطيران والسياحة
نمتلك حلولاً تكنولوجية للقطاع البنكى تساهم فى التحول إلى المجتمع اللانقدى
تستهدف شركة «سيجما تكنولوجيز»، المتخصصة فى حلول تخزين البيانات والحلول التنبؤية التحليلية 60% نمواً فى حجم أعمالها بالسوق المحلى خلال 2017 بدعم من زيادة منتجاتها التكنولوجية وعدد مشروعاتها التى ستنفذها.
وبلغ حجم أعمال الشركة قرابة 200 مليون جنيه خلال العام الماضى، وتمتلك «سيجما» 40 عميلاً بقطاعات البنوك والاتصالات والبترول والطيران والسياحة.
قال شادى سمير، مدير عام «سيجما تكنولوجيز»، إن شركته تستهدف 60% نمواً فى حجم أعمالها خلال العام الحالى بالسوق المحلى.
أضاف فى حوار لـ«البورصة» أن النمو المستهدف مدعوم بزيادة عدد المنتجات التكنولوجية للشركة بعد أن أصبحت شريكاً لـ «DELL Technologies».
أوضح سمير أن الشركة تقدم حلولاً تكنولوجية فى «الداتا سنتر» و«مراكز المعلومات» و«إدارة الوثائق»، بالإضافة إلى تقديم خدمات «الحوسبة السحابية» و«البيج داتا» وتأمين المعلومات بدعم من الشراكة مع DELL Technologies.
وقال إن الشركة تتواجد فى السوق المحلى منذ عام 2006 وبدأت تنفيذ مشروعاتها كان فى القطاع المالى وقطاع الاتصالات.
أشار إلى أن السبب فى التركيز على هذه القطاعات هى الاحتياج المستمر لتقنيات وخدمات التكنولوجية لتقديم كل ما هو جديد لعملائها وتقديم أسعار مميزة والحفاظ على عامل التنافسية مع غيرها فى السوقين المحلى والخارجى.
أضاف أن حجم استثمارات الشركة الأم «سيليكت» يبلغ 50 مليون دولار وتتواجد فى 14 دولة على مستوى العالم.
أوضح سمير أن شركته تقدم خدماتها لقطاعات البترول والطيران والطاقة وغيرها من الأنشطة الاقتصادية المختلفة.
كشف أن «سيجما تكنولوجيز» بالتعاون مع شركة «EMC» نفذت مشروع تطوير البنية التحتية للشركة المصرية للاتصالات بنظام الحوسبة السحابية.
وتابع «هذه التكنولوجيا تعمل على تقديم الخدمات للعملاء بأسعار مخفضة وتتناسب مع احتياجات القطاع».
وقال إن المنافسة على تدشين منصات للحوسبة السحابية، سوف يدفع الشركات العاملة فى المجال إلى تقديم أفضل التقنيات ذات القيمة المضافة لعملائها بأقل الأسعار.
أضاف أن «سيجما تكنولوجيز» لديها تقنيات تكنولوجية فى إدارة الوثائق وتأمينها بشكل إلكترونى.
وأوضح أن مراحل إدخال البيانات وتوثيقها يجب أن تنفذ بصورة دقيقة للحفاظ على سلامة بيانات المواطنين.
أشار إلى أن الشركة تتيح المنتجات الجديدة لشركائها بأسعار جديدة، خاصة مع تذبذب سعر صرف الدولار بالسوق المحلى والتركيز على جودة الخدمات المقدمة.
أوضح أن الشركة تمتلك حاليًا 40 عميلاً بالسوق المحلى وتسعى لإتاحة منتجات جديدة بالعلامة التجارية DELL – EMC فى مختلف القطاعات، متوقعا مضاعفة معدلات نمو المبيعات خلال العام الحالى.
وقال إن الشركة عقدت مؤخرًا قمتها السنوية لمديرى إدارات تكنولوجيا المعلومات بالجهاز المصرفى وعرضت خلالها مجموعة من الجلسات عن حلولها المتقدمة لنظم وخدمات تكنولوجيا المعلومات من خلال التركيز بشكل رئيسى على مفهوم علوم البيانات، والمساهمة فى طرح منتجات تساهم فى تحسين الإنتاجية والكفاءة التشغيلية التى تساعد العملاء على إدارة وتأمين بيئات تقنية المعلومات المعقدة.
أضاف سمير أن التوقيت الحالى أصبح مناسباً لضرورة التحول الرقمى للبنوك، حيث إن شركته تقوم بتسهيل إدارة المعلومات للعملاء مما يساعدهم فى توفير الوقت والجهد فى ظل تزايد حاجة المؤسسات الحالية للتكنولوجيا اللامتناهية.
أشار إلى أن التطور السريع فى الأجهزة والبرمجيات لدى الشركة يتيح تعدد المنتجات الجديدة وتوفرها بصورة كبيرة للعملاء.
ويرى شادى أن الدولة تتجه إلى مواكبة التطور التكنولوجى وتحقيق تنمية فى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وهو ما يصب فى مصلحة المواطنين، ويسهم فى زيادة معدلات نمو القطاع.
ورحب المدير العام بـ«سيجما تكنولوجيز» بخطة الدولة فى إنشاء المجلس القومى للمدفوعات حيث سيساهم فى مواكبة اتجاه الدولة فى التحول إلى الشمول المالى وتحقيق المجتمع اللانقدى خاصة وأنها تقدم خدماتها لقطاع كبير من البنوك داخل السوق المحلى.
وأرجع اهتمام شركته بالقطاع المصرفى إلى تزايد حجم أعمال البنوك، الأمر الذى يتطلب استراتيجية موحدة لتأمين بيانات هذه البنوك وحمايتها بصفة مستمرة.
وقال إن الخطة المستهدفة للشركة خلال الفترة الراهنة تعتمد على تقديم خدماتها للقطاع الحكومى، وقطاعات الاتصالات والتكنولوجيا، والبنوك، والبترول والطاقة والشركات الصغيرة والمتوسطة، والتعليم والصحة والأحوال المدنية وغيرها، مع التركيز على التطوير الرقمى للخدمات الحكومية التى تقدم للمواطن.
أضاف أن الشركة أرسلت فريق عمل إلى شركة «DELL Technologies» للتعرف على كيفية استخدام التكنولوجيات الحديثة لعملائها بالسوق المحلى.
أوضح أن ارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه أثر على شركته وعلى جميع الشركات العاملة فى مجال تكنولوجيا المعلومات.
أشار إلى أن جميع العملاء خفضوا ما يقرب من 40% من حجم الإنفاق على المشروعات خلال الفترة الماضية بسبب تذبذب سعر الدولار.
وقال إن الفترة المقبلة تلزم الجميع بتبنى استراتيجية وسياسة ذكية تعتمد على التحول الرقمى فى ظل موجة التغيير السريع والمستمر الذى يعيشه العالم، حيث يساعد التحول الرقمى فى زيادة القدرات التنافسية للشركات وتعظيم القيمة المضافة التى تقدمها لعملائها.
وأشاد بفكرة تدشين العاصمة الإدارية والمناطق التكنولوجية من الحكومة المصرية، حيث إنها من أفضل الفرص للاستفادة من التكنولوجيا فى كل المبانى داخل العاصمة، وتعد فرصاً استثمارية للشركات.
أشار إلى أن تشغيل خدمات «الجيل الرابع» يعد أيضاً فرصة عظيمة للشركات التكنولوجية لتقديم كل ما هو جديد فى تطوير البنية التحتية والتزويد بتقنيات الحوسبة السحابية.
وتعد «سيجما تكنولوجيز» إحدى شركات مجموعة «سيليكت الدولية» والتى تعمل فى جميع أنحاء منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا لتوفير حلول متقدمة لأنظمة تكنولوجيا المعلومات والخدمات مع التركيز بشكل كبير على مفهوم علوم البيانات، وتعتبر الذراع للمجموعة فى توفر أنظمة تكنولوجيا المعلومات لتخزين البيانات، الافتراضية والحلول التنبؤية التحليلية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/04/12/1008932